..الإحسان حياة.

مرحبا بك أيّها الزّائر الكريم.
..الإحسان حياة.

..الإحسان معاملة ربّانيّة بأخلاق محمّديّة، عنوانها:النّور والرّحمة والهدى

المواضيع الأخيرة

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.19.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:15 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.18.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:15 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.17.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:14 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.16.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:13 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.15.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:12 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.14.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:11 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.13.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:10 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.12.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:08 من طرف Admin

»  كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.11.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:07 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.10.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:01 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.9.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 14:00 من طرف Admin

»  كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.8.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 13:59 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.7.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 13:58 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.6.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 13:57 من طرف Admin

» كتاب:تاج العروس من جواهر القاموس.ج.5.(شرح المرتضى الزبيدي)
اليوم في 13:56 من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

دخول

لقد نسيت كلمة السر


    يا واصلين الى المختار..........لابن العريف

    شاطر
    محمد عبد الودود
    محمد عبد الودود

    المساهمات : 105
    تاريخ التسجيل : 01/05/2018

    يا واصلين الى المختار..........لابن العريف

    مُساهمة من طرف محمد عبد الودود في 2/1/2019, 09:03

    (شدّوا المطّي وَقد نالوا المنى بمنّى ... وكلّهم بأليم الشوق قد باحا)

    (سَارَتْ ركائبهم تندى روائحها ... طيبا بِمَا طَابَ ذَاك الْوَفْد أشباحا)

    (نسيم قبر النّبي الْمُصْطَفى لَهُم ... روح إِذا شربوا من ذكره رَاحا)

    (يَا واصلين إِلَى الْمُخْتَار من مضرٍ ... زرتم جسوماً وزرنا نَحن أَرْوَاحنَا)

    (إنّا أَقَمْنَا على عذرٍ وَعَن قدرٍ ... وَمن أَقَامَ على عذرٍ كمن رَاحا)
    .............................................

    من هو ابن العريف
    جاء في كتاب"التشوف" "حدثني عبد الله بن موسى قال حدثني محمد بن الزاهد قال: أدركت أبا الحجاج الضرير بمراكش، وشاهدته جميل الصورة يلبس عباءة صوف وكان عالما زاهدا". يمكن القول أن أواخر القرن الخامس وبداية القرن السادس للهجرة ستعرف بداية انتشار وتجذر الفكر الصوفي في المغرب والأندلس، ويمكن اعتبار كتاب "إحياء علوم الدين" للإمام الغزالي مساهما فعليا في ازدهار الحركة الصوفية في المغرب والأندلس، إلى حد أن عملية إحراقه في عهد الملك المرابطي علي بن يوسف بن تاشفين أدت إلى عكس مقاصادها بأن أججت الحركة الصوفية بدل إخمادها. في هذا السياق الثقافي والسياسي ستطفو على سطح الأحداث شخصية بارزة في مجال التصوف، يتعلق الأمر بالعارف أبي العباس أحمد بن العريف الأندلسي مولدا ونشأة الطنجي أصلا.
    يقول في حقه العباس بن إبراهيم في "الإعلام بمن حل مراكش وأغمات من الأعلام" أنه: "إمام في الزهد، عارف محقق، توفي سنة 536 للهجرة، وشعره في طريقة الزهد كبير".
    يقول الأستاذ محمد جنبوبي في كتابه "الأولياء في المغرب": "ازداد ابن العريف بألمرية عام 481 للهجرة، وتتلمذ على كثير من فقهاء وعلماء عصره كأبي الحسن البرجيني، وأبي القاسم ابن النخاس وأبي جعفر الخزرجي، وأخذ العلم عن يزيد مولى المعتصم بن صمادح.. وسمع الحديث عن أبي علي الصدفي. ومن بين أشهر معاصري ابن العريف الذين ربطته بهم صلة الصداقة وتبادل الكتابات، هناك القاضي عياض، كما عاصر الإمام الغزالي، ومحمود الزمخشري، والقاضي أبو بكر بن العربي والإمام المازري، وأبو الوليد بن رشد الجد وأبو بكر الطرطوشي.. "وإنما قصدت بإثارة البيئة العلمية التي نشأ فيها ابن العريف تلَمس بعض جوانب الحركة الفكرية التي كانت سائدة في عصره، وكذلك أخذ فكرة عن ثقافتهن ومصادره الفكرية الأولى..
    يقول ابن الزيات التادلي في "التشوف" في حق ابن العريف نقلا عن ابن بشكوال صاحب كتاب "الصلة": "كان متناهيا في العلم والدين، منقطعا إلى الخير، وكان العباد وأهل الزهد يألفونه ويقصدونه ويحمدون صحبته". وينقل ابن الزيات عن أبي بكر بن خير صاحب "البرنامج" الشهير قوله: "أخذت عنه واستفدت منه مواعظ ووصايا، وذاكرته في أشياء من طريق الصوفية وأفادني".
    يقول الدكتور حسن جلاب في كتابه "بحوث في التصوف المغربي: "ما يمكن استخلاصه من المصادر التي تناولت الموضوع أن أبا العباس أحمد بن محمد بن موسى الصنهاجي قد برز في الحديث واللغة والأدب، وقد امتدت شهرته من ألمرية إلى سرقسطة وبلنسية التي كان محتسبا بها لمدة، وبعد صيته في العبادة والزهد وكثر أتباعه على الطريقة الصوفية فتضايق عمال المنطقة من ذلك، وأبلغوا أمير المسلمين فأمر بإشخاصه إليه".....
    https://www.maghress.com/almithaq/3236

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/1/2019, 14:18