..الإحسان حياة.

مرحبا بك أيّها الزّائر الكريم.
..الإحسان حياة.

..الإحسان معاملة ربّانيّة بأخلاق محمّديّة، عنوانها:النّور والرّحمة والهدى

المواضيع الأخيرة

» فوائد السفر
اليوم في 08:13 من طرف محمد عبد الودود

» كتاب:الفضائل المحمدية التي فضّله الله بها علي جميع البريّة(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:51 من طرف Admin

» كتاب:البرهان المسدد في إثبات نبوة سيدنا محمد(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:49 من طرف Admin

» كتاب:دليل التجار الي اخلاق الأخيار(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:42 من طرف Admin

» كتاب:دليل التجار الي اخلاق الأخيار(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:40 من طرف Admin

» كتاب:حجّة الله علي العالمين في معجزات سيّدالمرسلين(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:39 من طرف Admin

» صلوات الثّناء علي سيّدالأنبياء مكتبة النبهاني(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:37 من طرف Admin

» كتاب:جامع الثناء علي الله مكتبة النبهاني(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:36 من طرف Admin

» كتاب:رفع الاشتباه في استحالة الجهة علي الله(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:31 من طرف Admin

» كتاب:جواهر البحار في فضائل المختار 1ـ2(الشيخ يوسف النبهان)
أمس في 15:29 من طرف Admin

» كتاب:جواهر البحار في فضائل المختار 3-4(الشيخ يوسف النبهان)
أمس في 15:28 من طرف Admin

» كتاب:شواهد الحقّ في الإستغاثة بسيّد الخلق/ويليه: الأساليب البديعة في فضل الصّحابة(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:26 من طرف Admin

» كتاب:الصلوات الألفيّة في الكمالات المحمديّة(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:24 من طرف Admin

» كتاب:البشائر الإيمانية في المبشرات المنامية(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:22 من طرف Admin

» كتاب:مفرّج الكروب ومفرّح القلوب/ويليه:حزب الاستغاثات بسيّد السادات/ويليه:أحسن الوسائل في نظم أسماء النبي الكامل(الشيخ يوسف النبهاني)
أمس في 15:17 من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

دخول

لقد نسيت كلمة السر


    فائدة لإذهاب الهمّ والغمّ والحزن بإذن الله.

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 7440
    تاريخ التسجيل : 25/04/2018

    فائدة لإذهاب الهمّ والغمّ والحزن بإذن الله.

    مُساهمة من طرف Admin في 7/1/2019, 00:18

    بسم الله الرحمن الرحيم.
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيّدنا محمّد وعلى آله وسلّم.
    فائدة لإذهاب الهمّ والغمّ والحزن بإذن الله.
    ورد أن النبيّ صلى الله عليه وسلم قال: « من قال لا حول ولا قوة إلا بالله كان دواء من تسعة و تسعين داء أيسرها الهمّ » رواه الحافظ الطبراني رحمه الله، لا حول ولا قوة إلا بالله معناها لا حول عن معصية الله إلا بحفظ الله، ولا قوة على طاعة الله إلا بعون الله، والمعنى أن الله هو خالق أعمال العباد كلها، فمن وُفِّقَ إلى شيء من الخير فبتوفيق الله وإرادته وخلقه تعالى، ومن فعل شيئاً من الحرام فبإرادة الله وخلقه كذلك، وكذلك من فعل الكفر أو الضلال فهو بخلق الله وبإرادته وخذلان الله له، لا يخلق أحد شيئاً إلا الله تعالى الذي هو خالق كل شيء سبحانه سواء كان خيراً أو شراً، قال الله تعالى: {قل الله خالق كل شىء} (سورة الرعد، الآية 16) فأكثروا إخواني وأخواتي من قول لا حول ولا قوة إلا بالله فإنها غراس الجنة، من قالها مرة كان له في الجنة شجرة ساقها من ذهب.
    وليعلم إخواني حفظنا الله أن الله تعالى خلق الخلق كله لأنه يفعل ما يريد، لا معقب لحكمه ولا رادّ لقضائه سبحانه لا يشبه شيئاً ولا يشبهه شيء، ولا يحتاج الله تعالى إلى شيء أبداً لأنه تعالى قديم أزلي لا ابتداء لوجوده، وكلّ ما سواه محدث مخلوق بإرادته سبحانه، فمن شبه الله بخلقه فجعل له مكاناً أو حيزاً، أو قال هو تعالى جالس فوق العرش، أو أنه مختص بجهة دون أخرى، أو أنه منتشر في كل مكان أو في كل الجهات، أو قال هو تعالى متحيز في جهة فوق، فليعلم أنه على غير هدي القرآن ولا هو على الصراط المستقيم بل هو على عقيدة اليهود المشبهة لله بخلقه والعياذ بالله، فالله خلق الخلق كلهم أعيانهم وأعمالهم كلها من دون استثناء شيء منها، قال الله تعالى {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون} (سورة الذاريات، الآية 56) أي إلا ليأمرهم سبحانه بعبادته، فمن آمن وفعل خيراً استفاد ودخل جنة الله خالداً فيها أبداً، ومن كفر وفعل الشر والضلال فلا يضرّ إلا نفسه ودخل جهنم خالداً فيها أبداً والعياذ بالله تعالى كما نص القرآن في كليهما، فسبحان الذي لا حاكم له ولا آمر، فعال لما يريد، وما ربك بظلام للعبيد، أنشروها لكم أجر من الله، دعاكم لمن نشرها.
    كتب بواسطة سُني.

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/1/2019, 13:52